عمليات تكبير وتصغير الصدر

عمليات تكبير وتصغير الصدر

الجراحة لتغيير حجم الثدي هي إما جراحة تكبير الثدي أو جراحة تصغير الثدي. تتم جراحة تكبير الثدي بهدف تحسين مظهر أو حجم أو محيط الثديين. بينما تختار بعض النساء جراحة تصغير الثدي لأن الثديين كبيرين وثقيلين ما قد يؤدي إلى آلام في الرقبة أو الظهر أو تهيج أو تنميل أو ضعف في الجلد.

الأسباب المحتملة:

يتم إجراء تكبير الثدي لدى النساء اللواتي يعانين من صغر الثدي أو أن الثديين غير متماثلين. ويتم ذلك على الأغلب لأغراض ترميمية كما هو الحال بعد إجراء استئصال الثدي، أو لأسباب تجميلية. ويمكن إجراء عمليات زرع الثدي من خلال حقن السيليكون أو محلول ملحي، لإضفاء شكل طبيعي ممتلئ على الصدر.

بينما يتم إجراء عملية تصغير الثدي للنساء اللواتي يكون لديهن حجم الثدي كبيراً، بما يتسبب في آلام في العنق أو الظهر، علاوة على الطفح الجلدي المزمن في منطقة تحت الثديين وآلام الأعصاب فضلاً عن الحد من النشاط البدني. وقد يحتاج الرجال الذين يعانون من حالات مثل التثدي ، في بعض الأحيان إلى إجراء هذه العملية الجراحية التي تسمى عملية تصغير الثدي.

أما بالنسبة للنساء اللواتي يعانين من أعراض خلقية أو مكتسبة، وكلاهما من الحالات النادرة، فعندها يتم عمل مزيج من الإجراءات التي تشمل شفط الدهون وضغط منطقة ما بين الثديين وجراحة التصغير.

عمليات تكبير وتصغير الصدر

التشخيص:

تفضل بزيارة مركز التميز لجراحة التجميل في ميدكير للحصول على التشخيص والفحص الضروريين قبل التخطيط لجراحة تصغير أو تكبير الثدي.

تكبير الثدي

يباشر الخبراء لدينا أولاً بالحصول على سجلك الطبي والعائلي ومن ثم يتم إجراء فحص طبي. وحيث أنهم يدركون أن هذه العملية ستنطوي على تحول جسدي وعاطفي، وعليه سيتم إجراء مناقشة صريحة بما يخص كافة المسائل التي تتراوح بين نوع وحجم الزرعات وصولاً إلى قضايا ما بعد الجراحة والفحص الدقيق من قبل أطبائنا قبل إجراء جراحة زرع الثدي.

تصغير الثدي

يطلب الجراح الحصول على سجل طبي كامل بما في ذلك تاريخ الحالات العائلية السابقة. وسيقوم بمناقشة أي من المشكلات العاطفية التي قد تكون لديكم فيما يتعلق بحجم الثدي. وينصح الأطباء عادة بإجراء صورة شعاعية للثدي لاستبعاد أي مشاكل أخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد ايضاً